ضرورة دراسة ظاهرة ألعاب الفيديو على الإنترنت


تمهيد

كانت ألعاب الفيديو جزءًا كبيرًا من الترفيه على مدار الخمسين عامًا الماضية، فقد كان شكلًا فريدًا للتواصل، نظرًا لأن التفاعل الذي تقدمه ميزة تفردت بها عن باقي الوسائل الاخرى. وبرزت ألعاب الفيديو في السبعينيات الميلادية عندما تم إدخال وحدات الألعاب المنزلية التي تتصل بأجهزة التلفزيون. وبمرور الوقت نمت تقنيات الحاسب، وكذلك ألعاب الفيديو معها، إلى درجة أصبحت معها في طليعة التقدم التقني اليوم. و"الواقع الافتراضي" و "الواقع المعزز" تقنيتان وجدتا لنفسيهما موطنا مناسباً في عالم ألعاب الفيديو، فشركات الألعاب اليوم أكبر المستثمرين في تلك التقنيات الجديدة وأقدرها على التأثير بمسارها. فقد تم استخدام الواقع المعزز مثلا، بشكل ملحوظ في نظارات قوقل Google Glass، ولكن حقيقةً لم نر انتشار هذه التقنية بشكل واسع إلا مع لعبة بوكيمون قو "Pokémon Go" على الهواتف الذكية. فقد أحدثت تلك اللعبة صيتاً حول العالم بأكمله.



تحولات مهمة في صناعة الألعاب

مع تزايد النمو التقني، نمت ثقافة جديدة. فأصبح مجتمع لاعبي الألعاب الإلكترونية العام يضم بداخله مجتمعات فرعية، لعل أبرزها وأسرعها انتشاراً هو عالم (مشاهدة اللعب)، (دعنا نلعب Let’s Play)، (البث المباشر Live Streaming)، (الرياضات الإلكترونية E sports ). وهذه ليست سوى بعض المصطلحات التي تصف قالباً معينا لآلية مشاهدة تتم في عالم الألعاب الإلكترونية. ويتشارك الملايين من الأشخاص اليوم في محتوى اللعب مع مشاهديهم عبر وسائل مختلفة من خلال البث المباشر أو تسجيل المحتوى وتحميله عبر الإنترنت، كتزويد المشاهدين بفيديو مع تعليق صوتي لمتابعة اللاعب أثناء اللعب.



وتعد مشاهدة أشخاص آخرين يلعبون ألعاب الفيديو عبر الإنترنت ظاهرة جديدة إلى حد ما، ومع ذلك، اكتسبت شعبية عالية وبشكل سريع، واحتلت المركز الأول كمحتوى في أكبر موقع لمشاركة الفيديو على الإنترنت، اليوتيوب. كما أن لاعبي الألعاب الإلكترونية يحتلون مركزين من الخمسة مراكز الأولى في عدد المشتركين على الموقع نفسه.



الخلاصة

في ضوء ما سبق، تعد ظاهرة ألعاب الفيديو على الإنترنت ظاهرة مهمة تحتاج منا مزيدا من الدراسة والتحليل والفهم. فلا معنى لبقاء ألعاب الفيديو بشكل عام تواجه شعورا غريبا يمنع البعض من اعتبارها موضوعًا جديًا وجديرا بالبحث. فحتى الآن، هناك العديد من الأسئلة التي لم يتم الرد عليها بخصوص ألعاب الفيديو بشكل عام ومشاهدة اللعب على وجه التحديد. وبما أن التكنولوجيا تتقدم بمعدل سريع، فإن آليات التفاعل مع ألعاب الفيديو تتغير بشكل مستمر، لذا تعد دراسة هذه التغييرات والبحث فيها أمر ضروري.

10 views0 comments